إنشُدي لي

فؤاد علي عزيز

إنشُدي لي قصيدةً
رصّعِيها بالنغمة والكلمات
أنا، سأُغنّيها بأعلى الصوت

إنشُدي لي قصيدةً،
ضمِّنيها  الرحيل في الظُلمة
النور والأمل،

إنشُدي لي قصيدةً
لوّنيها بزُرقة السماء،
بالبحر وأعماقه

إنشُدي لي قصيدةً
حمّليها بالرسائل والأحلام
وأنا، سأكتب عليها اسمكِ

إنشُدي لي قصيدةً
رصّعيها بالنغمات والكلمات
بالحب وبالروح.

ترجمة عرفان رشيد
فؤاد علي عزيز، فنانٌ تشكيلي وشاعر كردي. ولد في مدينة أربيل بكردستان.
أنجز العديد من الأعمال النحتيّة بالبرونز والرُخام، ونُصبَ عدد من أعماله في مدنٍ إيطاليّة.
المرأة والسلام والحب وحقوق الإنسان، هي المفردات الأساسيّة في إنجازه الإبداعي تشكيلاً وشعراً.
يعمل ويعيش في فلورنسا (إيطاليا) منذ عام 1975