تونس – ( هنا روما )،

“شابّ من الضواحي ينزح إلى تونس العاصمة لمواصلة دراسته، ويجد نفسه في أحضان عائلة تونسية عريقة من أصول أندلسية”، هذا هو المحرّك الأساسي لرواية “غيرة الشارع الأندلسي” للكاتب التونسي أحمد محفوظ.

وجرى التقديم وحفل التوقيع في إطارفي إطار برمجة “بيت الرواية” الخاصة بتوقيعات راعي النجوم

وتتناول رواية “غيرة الشارع الأندلسي” حياة شابّ من الضواحي ينزح إلى تونس العاصمة لمواصلة دراسته، ويجد نفسه في أحضان عائلة تونسية عريقة من أصول أندلسية آيلة إلى الانهيار، ليعيش أطوارا من الكبت والظلم وينطلق في رحلة بحث عن الذات والاعتراف الاجتماعي.

وأحمد محفوظ روائي تونسي يكتب باللغة الفرنسية، وهو باحث وأكاديمي مختص في الدراسات الفرنكوفونية وصحفي مختص في الصحافة الأدبية. صدرت له أعمال عديدة من بينها
Le Chant des Ruelles Obscures
Jours D’automne à Tunis
Dernier Voyage à Kyrannis
Brasilia Café (الحاصلة على جائزة كومار 2006)
Les Jalousies de La Rue Andalouse.