فلورنسا – (هنا روما ) –

”لقد صار هذا المهرجان جزءاً من النسيج الثقافي لمدينة مالمو ولمواطنيها..“
هذا ما أكّده عمدة مدينة مالمو لدى افتتاحه الدورة السابعة لمهرجان مالمو للفيلم العربي في العام الماضي.
وخلال فترة قصيرة، وبفعل عزم وإصرار الفريق الذي يقوده مؤسس المهرجان ومديره الفني محمّد قبلاوي، تمكّنت هذه التظاهرة من أن تتحوّل إلى واقع جميل في خارطة التظاهرات والمهرجانات السينمائية العربية، المقامة داخل البلادالعربية أو خارجها.

مهرجان مالمو ولد وتطوّر بفضل تعاون مثمر وآصرة قويّة مع مهرجان دبي السينمائي الدولي، الذي وصفه قبلاوي بأنّّه كان «المنبع الأساسي لمهرجاننا».. وتقام الدورة الثامنة من المهرجان في ظلّ غياب مهرجان دبي عن الساحة السينمائية، ولا يٌُخفي قبلاوي مرارته لذلك الغياب دون أن يفقد الأمل “بعودته مجدداً..“.